top of page
  • صورة الكاتبيللا اليوم

ملخص افتتاحيات الصحف الصادرة في لبنان اليوم 27 شباط 2024



افتتاحية صحيفة النهار:

الافتتاحية تتناول التصعيد الحربي الخطير بين "الحزب" وإسرائيل، من منطقة بعلبك إلى مرتفعات الجولان. يوم أمس شهد تصعيدًا نوعيًا استراتيجيًا في تبادل الضربات الاستراتيجية بين الطرفين، مما يجعله اليوم الأقرب إلى حرب واسعة من أي وقت مضى. ومع ذلك، فإن الفرامل الدولية والإقليمية لا تزال كافية لمنع اندلاع حرب شاملة.

تم توجيه ضربات إسرائيلية على مواقع لـ"الحزب" في منطقة بعلبك وغيرها، ورد "الحزب" بقصف مقر قيادة فرقة الجولان الإسرائيلية. كما شهدت المنطقة استهدافات متبادلة وتصاعدًا في وتيرة العنف.

على الصعيد السياسي، يتم إعداد رد الحكومة اللبنانية على الاقتراحات الفرنسية لتبريد الجبهة في الجنوب. ويتواصل التحرك الرئاسي من قبل "كتلة الاعتدال الوطني" لتجنب أي تصعيد غير مرغوب فيه.

في الملف المطلبي، يستمر إضراب موظفي وزارة المال، مما يهدد بتأخير دفع رواتب القطاع العام. وقد تقدم عدد من النواب بطعون أمام المجلس الدستوري بخصوص دستورية قانون الموازنة العامة لعام 2024.

بشكل عام، الافتتاحية تسلط الضوء على التوترات المتزايدة في المنطقة والمخاوف من اندلاع حرب واسعة، إلى جانب التحديات السياسية والاقتصادية الداخلية في لبنان.



افتتاحية صحيفة نداء الوطن:

تتناول تصعيدًا أمنيًا في لبنان حيث شنّت إسرائيل غارات على بعلبك، ما أدى إلى مقتل عناصر من "الحزب" وترتب عن ذلك خسائر مادية. وسط هذه التطورات، نقلت الصحيفة عن رئيس مجلس النواب نبيه بري تحذيره بأن المقاومة سترد على تل أبيب إذا تم ضرب بيروت. كما ذكرت الصحيفة أن "الحزب" أعلن قصف مقر قيادة فرقة الجولان الإسرائيلية ردًا على الغارات. وفي السياق ذاته، أشارت إلى تصريحات نائب الأمين العام لـ"الحزب" الشيخ نعيم قاسم حول الرد على أي توسع إسرائيلي. وأخيرًا، تطرقت الافتتاحية إلى رفض "الحزب" للورقة الفرنسية المتعلقة بالترتيبات الأمنية، معتبرًا أنه ليس معنيًا بالتنازلات المطلوبة نظرًا لعدم خسارته في الحرب.



افتتاحية صحيفة الجمهورية:

تتناول التصعيد العسكري الأخير بين "حزب الله" وإسرائيل، حيث أعلن الحزب عن إسقاط مسيرة إسرائيلية كبيرة من نوع "هرمز 450" بصاروخ أرض-جو فوق منطقة إقليم التفاح. وتشير الافتتاحية إلى أن هذه الخطوة تمثل تصعيدًا كبيرًا، حيث يُعد إسقاط المسيرة الكبيرة حدثًا غير مسبوق. وتأتي هذه التطورات في سياق توسع الحرب واستهداف إسرائيل لمواقع في الجنوب اللبناني ومحيط بعلبك، ورد "حزب الله" بقصف مقر قيادة "فرقة الجولان" الإسرائيلية. الافتتاحية تشير إلى أن هذا التصعيد يأتي في ظل تحركات دبلوماسية وعسكرية إسرائيلية لتوسيع نطاق الصراع، مما يثير مخاوف من تداعيات إقليمية واسعة النطاق.





٠ تعليق

Comentarios

Obtuvo 0 de 5 estrellas.
Aún no hay calificaciones

Agrega una calificación
bottom of page