top of page
  • صورة الكاتبغريتا.ص

لقاء بين الحزب التقدمي الاشتراكي وكتلة الجمهورية القوية يناقش تمديد ولاية قائد الجيش اللبناني



في كليمنصو، التقى رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي، النائب تيمور جنبلاط، بوفد من كتلة "الجمهورية القوية" يضم النواب غسان حاصباني، ملحم رياشي ونزيه متى، بحضور أعضاء من كتلة "اللقاء الديمقراطي"، وهم النواب هادي أبو الحسن، فيصل الصايغ وراجي السعد، إلى جانب مستشار جنبلاط، حسام حرب.



أعرب حاصباني عن امتنانه للقاء، مشيرًا إلى النقاش المطول حول موضوع قيادة الجيش واقتراح قانون لتمديد رتبة عماد لمدة سنة. تطرق أيضًا إلى الوضع العسكري الراهن في لبنان والحاجة إلى استقرار المؤسسة العسكرية.



أكد حاصباني على استعدادهم لاتخاذ خطوات استثنائية لحفظ استقرار المؤسسة العسكرية، وأشار إلى المناقشات الجارية في مجلس الوزراء لتمديد ولاية قائد الجيش.



من جهته، رحب أبو الحسن بالوفد وأعرب عن تأييده لاقتراح تمديد ولاية قائد الجيش. أشار إلى تقديم اقتراحات قانونية سابقة لتمديد الخدمة للضباط العامين ورفع سن التقاعد للرتب العسكرية. وأكد على الحاجة إلى تعيين أعضاء المجلس العسكري وضرورة ملء الشغور في قيادة الجيش.



٠ تعليق

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page