top of page
  • صورة الكاتبغريتا.ص

فضيحة تبرع بالسائل المنوي في كيبيك: ثلاثة رجال ينجبون أكثر من 600 طفل



كشف فيلم وثائقي من إنتاج "نوفو إنفو" عن تفاصيل مذهلة حول ثلاثة رجال من عائلة واحدة في مقاطعة كيبيك، كندا، الذين أنجبوا أكثر من 600 طفل من خلال تبرعهم بالسائل المنوي. وأشار الفيلم إلى أن هؤلاء الرجال خدموا كمانحين للسائل المنوي لنساء في أنحاء المقاطعة كنّ يرغبن في الحمل.



النساء اللواتي استخدمن هذا المصدر غير التقليدي من التبرع، استجبن لإعلانات على فيسبوك تشير إلى وجود عالم "موازٍ" من التبرع المجاني بالسائل المنوي لا يخضع للتنظيم من قِبل هيئة الصحة الكندية.


Les voyageurs peuvent désormais acheter leur assurance voyage directement en ligne, facilement et rapidement.


ذكرت محطة "نوفو إنفو" في البداية أن رجلين من العائلة كانا يقدمان السائل المنوي عبر الإنترنت، ولكن تحقيقاتهم كشفت في وقت لاحق عن أن القصة أعمق من ذلك بكثير.



وقالت مقدمة البرامج في "نوفو إنفو"، ماري كريستين بيرجيرون: "لقد تلقينا الكثير من الملاحظات من أمهات عدة، لذا أدركنا أن القصة أكبر بكثير. واصلنا التحقيق، واكتشفنا متبرعًا ثالثًا من نفس العائلة".



وأضافت أن عدد الأطفال الناتجين عن هؤلاء الثلاثة قد تجاوز 600 طفل، وأن القصة في تزايد مستمر.



تعاونت كل من الصحفية ماري كريستين بيرجيرون والصحفي ماكسيم لاندري في إنتاج الفيلم الوثائقي بعنوان "أب لـ 100 طفل"، حيث تحدّثا مع أمهات مصدومات عندما اكتشفن أن أطفالهن لديهم عشرات الإخوة والأخوات من الأبوين.



بالإضافة إلى ذلك، تبيّن أن اثنين من المتبرعين يحملان اضطرابًا وراثيًا نادرًا يؤثر على الكبد، والذي يمكن أن ينتقل إلى الأطفال.

Photo by Deon Black on Unsplash



٠ تعليق

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page