top of page
  • صورة الكاتبيللا اليوم

صوت الحرية يتحدى القمع: الإعلاميون والسياسيون في لبنان يقفون في وجه خطاب الكراهية والتهديدات


Photo by Sander Sammy on Unsplash

تم عقد لقاء إعلامي سياسي في فندق لو غبريال في الأشرفية، حيث اجتمع إعلاميون وسياسيون وناشطون للتنديد بخطاب الكراهية ضد الصحفيين والدفاع عن حرية التعبير.



تبع اللقاء مؤتمر صحفي شهد تحدث عدد من الشخصيات عن التهديدات والقمع الذي يتعرض له الصحفيون. حضر المؤتمر شخصيات بارزة مثل النائب جورج عقيص والدكتور عبد المجيد عواض وغيرهم، واستُهِلَّ المؤتمر بالنشيد الوطني ودقيقة صمت حدادًا على أرواح الشهداء.


تحدث الصحافي رامي نعيم عن القمع الذي يواجهه الصحفيون الذين يخالفون رأي حزب الله، مشيراً إلى تهديدات يتلقاها الإعلاميون من أفراد ينتمون للحزب. نوقش أيضاً موقف الصحافة من الحرب في غزة والتدخلات الخارجية.


ديالا شحاده، الناشطة والمحامية، أشارت إلى تقاعس القضاء والأجهزة الأمنية عن حماية الصحفيين. وأكد النائب عقيص على أهمية حماية قيم الحرية والتضامن مع الشعب اللبناني.


تحدث القاضي بيتر جرمانوس عن هيمنة حزب الله على الدولة، ونبيل يزبك تحدث نيابة عن "لقاء سيدة الجبل" معرباً عن تضامنه مع الإعلاميين المستهدفين بالتهديدات، مؤكداً على أن هذه التهديدات تشكل تهديداً للحياة يتحمل مسؤوليته حزب الله.

المصدر: الوكالة الوطنية




٠ تعليق

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page