top of page
  • صورة الكاتبغريتا.ص

بوينغ تتعهد بمبلغ 240 مليون دولار لدعم تطوير الطيران في كيبيك



تعهدت شركة بوينغ بمبلغ 240 مليون دولار لدعم مجموعة طيران في منطقة مونتريال، كجزء من خطة إقليمية تهدف إلى جعل كيبيك منصة عالمية لتطوير الطائرات بدون طيار والطائرات الصديقة للبيئة.



يأتي التزام بوينغ كجزء كبير من إجمالي المساهمات التي تبلغ 415 مليون دولار من القطاع الخاص والمقاطعة نحو "منطقة الابتكار" للطيران التي تم الإعلان عنها في مؤتمر صناعي يوم الثلاثاء.



يُعتبر هذا التعهد جزءًا من التزام بوينغ بضخ الأموال في كندا كجزء من صفقة بقيمة مليارات الدولارات مع الحكومة الفيدرالية لتوريد طائرات مراقبة.

سيتمركز الاستثمار حول ثلاث محاور في منطقة سان لوران في مونتريال، وكذلك في لونغوي وميرابل، بمشاركة أكثر من عشر شركات أخرى.



قال رئيس الوزراء فرانسوا لوغو: "كيبيك هي الآن المكان الوحيد في العالم حيث توجد الشركات الثلاث الكبرى في صناعة الطيران - إيرباص، بوينغ، وبومباردييه - بشكل مباشر".

ستضخ الحكومة 85 مليون دولار لبدء هذا المركز.



يتضمن استثمار بوينغ مركز تطوير بقيمة 110 ملايين دولار في سان لوران، و95 مليون دولار لنمو شركة Wisk Aero التابعة لها التي تعمل على تطوير نموذج أولي لسيارة طائرة كهربائية، وتعاون مع شركة Héroux-Devtek لصناعة معدات الهبوط.

يهدف البحث إلى تحسين تصميم المحركات والطائرات لتحقيق رحلات أكثر كفاءة وتطوير بطاريات أفضل للطائرات الكهربائية.

تم اختيار بوينغ لتوفير طائرات المراقبة الجديدة لتحل محل الطائرات العسكرية القديمة، كجزء من صفقة بقيمة 10.3 مليار دولار مع الحكومة الفيدرالية.



تشمل الشركاء الآخرين بومباردييه، إيرباص، وشركة Jaunt Air Mobility المصنعة للطائرات الكهربائية.

Photo by Juan Pablo Mascanfroni on Unsplash

٠ تعليق

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page